حکم على احد اهم عناصر قوة القدس بالسجن لمدة (15) عاماً

اصدرت محكمة امن الدولة الاردنية خلال شهر حزيران/يونيو عام 2016 حكماً بالسجن لمدة 15 عاماً على احد اهم عناصر قوة القدس المدعو خالد الربيع من العراق اصلاً

اتهم الربيع بحيازة ونقل 44 كلغ من المواد الشديدة الانفجار لغايات تنفيذ عمليات إرهابية

بعد القبض عليه خلال شهر نيسان/ابريل عام 2015 اقتاد الربيع محققيه الى مخبأ يقع في غابة موجودة خارج مدينة جرش الاردنية حيث تم العثور على المتفجرات

كان الربيع يعمل خلال سنوات كثيرة لصالح مختلف وحدات الاستخبارات الايرانية والحرس الثوري الإيراني وبما في ذلك قوة القدس

تعتبر طريقة استغلال عناصر غير ايرانية ( PROXY) من الطرق العملياتية المعروفة التي تتبعها قوة القدس بغية عدم ترك اي طرف خيط قد يؤدي إلى ايران في اعقاب اجراء تحقيقات في العمليات الإرهابية

تسعى قوة القدس باستمرار الى تجنيد عناصر من دول شرقية تمتلك جوازات سفر غربية ( مثل الربيع الذي يحمل جواز سفر عراقياً بالاضافة الى جواز سفر نرويجي) حيث تحمل الجنسية المزدوجة في طياتها العديد من المزايا وخاصة فيما يتعلق بحرية التحرك في أرجاء العالم دون اي عائق

يواصل الاردن اتخاذ كافة التدابير المطلوبة لضمان سلامة مواطينيه وزواره



خالد الربيع